هل ترغب في أستلام رسائل الخدمة؟

سنرسل لك أخبار الخدمة و العظات عبر البريد الإليكتروني

إشترك

أختبارات مؤتمر أستعد للقاء إلهك

أختبارات مؤتمر أستعد للقاء إلهك – أغسطس ٢٠١٢

أنا بأقدم الشكر للرب وباشهد انه لمسني لمسة حرية. لمس ذهني ونفسيتي وحررني من أفكار كانت معذباني. لما د. نادر قال “صلي معايا: أسكب كل ابوتك علىِ”.وأنا صليت معاه، لم أشعر بشيء في وقتها ولكن بعد وقت لاحظت اني في حرية تماماً من كل الأفكار وشعرت بالزيارة والنقلة في هذا الأمر. (شفيتهم ولم يعرفوا). مجداً وشكراً للرب.

خدمة الحياة الجديدة فرقت معانا كعائلة جداً في احدي الاجتماعات كنا كأخوات في الاجتماع ماعدا اخ واحد هذا الاخ مريض بالقلب وسبق عمل دعامة له وأثناء الاجتماع جاء تليفون لنا ان هذا الاخ اصيب بأزمة قلبية ودخل العناية المركزة …هنا في ثواني الاخوات وعددهم 5 اخوات بأولادهم كنا في صف واحد قررنا نخرج من الاجتماع..لكن ارجلنا لم تتحرك وقررنا اننا لما هانروح المستشفي هانقعد نصلي ..قلنا كلنا في نفس واحد احنا هانقعد هنا نصلي ونرسل له شفاء من العرش..وانا عن نفسي رفضت فكرة موت اخويا وقلت يارب انت هاتكون معاه في العناية المركزة وهاتبقي حاجة بسيطة وأثناء الصلاة جاءت واحدة من الخلف وقالت لي الرب بيقولك اعلني نصرة …وكنا بنصلي كلنا بالدموع وكان الاجتماع في فترة التسبيح الاولي قبل عظة د.نادر …..وكملنا الاجتماع وفترة التسبيح الثانية…وإحنا خارجين من باب قاعة ديلز مستعجلين للذهاب للمستشفي جاء تليفون ان أخويا مجدي خرج من الرعاية المركزة …ازي الي الان لا نعرف كيف خرج بهذه السرعة …غير ان ربنا عمل معجزة بكل المقاييس …لان اخويا لو ذهب لدكتور يكشف عادي..مش رعاية مركزة..ماكنش هايخرج بهذه السرعة وكمان يقولوا له .انت كويس …..معجزة …..اشكرك يارب …كمان عايزة اقولكم لما سمعنا الخبر انة خرج من الرعاية وإحنا خارج قاعة ديلز قمنا بالصلاة والتسبيح للإله الحي……مبارك أسم الرب

أشكر الرب يسوع، اثناء فترة التسبيح كان في كلمة علم عن شخص يعاني من نبضات قلب سريعة، بالفعل الرب شفاني من نبضات القلب السريعة و شرايين القلب التي كانت ضغطه علىَ. للرب كل المجد وبدون وضع يد. أمين

أشكر الهي يسوع المسيح لأنه شفى نفسيتي المجروحة جداً. أشكرك من أجل صلاتك يا د. نادر.

صليت من أجل أن يرد الرب بعض المال المسلوب وبالفعل الرب استجاب الصلاة وتم رد المال. شكراً للرب.

يوم الجمعة في المؤتمر رأيت رؤية ونبوة عن كنيستي بأن الرب أتي اليها ليسكن فيها وينهضها وسيأتي بمجد عظيم رغم أن كنيستي لا تركز على هذه الأمور.

الرب شفاني من كسر في عظمة الأنف وأنقذني من عملية جراحية. المجد لله

أشكر الرب وأعطي له كل المجد …..اثناء مؤتمر أستعد للقاء إلهك لمس الله جسدى بلمسة شافية، كنت أعاني من ألم بمفصل الركبة ومباديء خشونة وكنت أجيء إلى المؤتمر بصعوبة و أحد الأصدقاء كان يساعدنى وكنت لا أقدر على المشي لمسافة طويلة ….وفي اليوم الأول للمؤتمر أثناء وقت الصلاة كان هناك كلمة علم، قال د. نادر من المنبر شفاء أحد من مشكلة فى مفاصل الأرجل وعلمت أنه أنا وصدقت الكلمة في قلبي ولكن لم يحدث شيء هذه الليلة ولكن فى اليوم التاني من المؤتمر أعلن أحد أفراد فريق التسبيح من فوق المنبر شفاء أحد من ألام فى مفصل الركبة وهذه المرة تأكدت أن الله يقصدنى أنا لأني طلبت فى قلبى أثناء التسبيح أن يعلن أحد شفاء ركبتي من المنبر و حقاً كانت لمسة الله فى هذا اليوم رجعت إلى منزلي ماشياً على قدمي مسافة ساعة مشي تقريباً أو أكثر دون ألم وصعودت السلم بسهولة  والأن لم تعود أي ألام في الركبة مرة اخرى ….مجداً للرب

أنا شاب كنت أكره خدمتكم و اهاجمها، حئت للمؤتمر وتلامست مع حضور الرب القوي ورأيت يسوع وتغير قلبي

Print your tickets